أكد نائب رئيس مجلس النواب التشيكي رئيس حزب الحرية والديمقراطية المباشرة توميو أوكامورا أن الوجود العسكري الأمريكي على الأراضي السورية يمثل خرقا لسيادة دولة مستقلة وللقانون الدولي برمته.

وقال أوكامورا في تعليق له نشره على موقعه على شبكة التواصل الاجتماعي فيسبوك أن “الولايات المتحدة تقوم وبشكل مستمر بالتدخل في الشؤون الداخلية لدول ذات سيادة لا بل تقوم بالاعتداء عليها عسكريا وباحتلال أجزاء منها في تناقض مع القانون الدولي” مشيرا إلى أن الولايات المتحدة اعتدت على سورية والعراق وليبيا وتهدد بغزو فنزويلا.

ولفت إلى أن الولايات المتحدة مولت ودعمت العديد من المجموعات الإرهابية وهي تدعم أيضا النظام السعودي الذي قام بتمويل ودعم التنظيمات الإرهابية في سورية والمنطقة.


C E


0
237   
09:39:21 2020-01-08

التعليقات

حالة الطقس
booked.net

محليات

تحقيقات

الصحة والجمال