وقعت غرفة صناعة دمشق وريفها وغرفة تجارة دمشق اليوم اتفاقية تعاون لإعادة تفعيل معرض “موتكس” الذي يعد أكبر المعارض المتخصصة في عالم الصناعات النسيجية والبوابة الرئيسية للتصدير للخارج، والتحضير لإطلاق فعاليات الدورة الجديدة من المعرض مع بداية العام 2024.

ويهدف المعرض حسب الاتفاقية إلى دعم تنافسية المنتج النسيجي السوري داخلياً وخارجياً وسيكون برعاية اتحادي غرف التجارة والصناعة السورية وبتنظيم من غرفتي تجارة دمشق وصناعة دمشق وريفها وبالتعاون مع غرفة صناعة حلب.

رئيس غرفة صناعة دمشق وريفها غزوان المصري أشار إلى أهمية إعادة اطلاق معرض “موتكس” الذي يعتبر علامة مسجلة في عالم المعارض المتخصصة بصناعة الألبسة والنسيج، وإعادة إحياء المعرض بعد توقف خلال الأزمة، منوهاً بأنه ستتم دعوة واستضافة عدد كبير من الزوار المتخصصين بهذا المجال من عدة دول وبما يسهم بالترويج للمنتج السوري والوصول الى الأسواق الخارجية.

من جهته رئيس غرفة تجارة دمشق محمد أبو الهدى اللحام أوضح أن لجنة المعرض ستبدأ بالتحضير لإطلاق الدورة الأولى خلال شهر تشرين الثاني عبر عمل مشترك بين غرفتي تجارة دمشق وغرفة صناعة دمشق وريفها وبالتعاون مع غرفة صناعة حلب، مشيرا الى ان المعرض سيقام على مساحة كبيرة تبلغ 15 ألف متر مربع وبتنظيم عالي المستوى وسيرافقه ترويج إعلامي كبير يتناسب مع هذا الحدث المنتظر.

وتضمنت المذكرة تشكيل لجنة خاصة بمعرض “موتكس” ترأسها محمد ناصر السواح عضو مجلس إدارة غرفة صناعة دمشق وريفها، وعضوية ممثلين عن غرفة تجارة دمشق وغرفة صناعة دمشق وريفها، إضافة الى رئيس رابطة المصدرين السوريين للألبسة والنسيج على أن تتم لاحقاً تسمية خازني الغرفتين كآمري صرف لمسائل اللجنة المالية.


C E


0
56   
08:35:30 2023-10-14

التعليقات

حالة الطقس
booked.net

محليات

تحقيقات

الصحة والجمال